أخبار الانترنت

فورماتيكا

ما هي تقنية eSIM ؟ و كيف تسمح لنا بالإستفادة من خدمات الإتصال و الأنترنت الخلوية 3G/4G بدون بطائق SIM ؟

الآن و بفضل تقنية eSIM الجديدة ، صار بإمكانك ربط هاتفك و مختلف أجهزتك بالشبكات الخلوية دون الحاجة الى اقتناء أي بطائق SIM ...
منذ سنوات و أنا يبعثني الفضول للتساؤل لماذا تحتاج هواتفنا دوما الى بطائق SIM للإرتباط و الإتصال بالشبكات الخلوية للإستفادة من مختلف خدماتها ... فعدم الحاجة إليها و استبدالها بتقنيات أخرى أكثر مرونة ، سيوفر علينا الكثير ، أقلها عناء إقتناء و استبدال بطائق SIM كلما انتقلنا من مزود خدمة لآخر...و سيسمح و يسهل علينا الكثير من الأشياء التي تقف بطائق SIM حائلا بيننا و بينها.

+ إقرأ أيضا : كيف تتحقق من توافق أي هاتف مع شبكات الإتصال ببلدك قبل شرائه من أي بلد آخر أو عبر الأنترنت.

أخيرا حان الوقت المرجو ، و توفرت التقنية التي ستسمح لمختلف الهواتف و الأجهزة الذكية و الغير الذكية بالإرتباط بالشبكات الخلوية من دون الحاجة الى وجود مادي لبطائق SIM . و ذلك بفضل تقنية eSIM التي بدأت منظمة GSMA بتعميمها.

ماهي تقنية eSIM ؟ و كيف تعمل ؟

يرتبط مصطلح eSIM بالمعيار الذي طورته منظمة GSMA - (الممثلة لمختلف مزودي خدمات الإتصال عبر العالم)  منذ سنوات ، و الذي سعت من خلاله الى خلق تقنية بديلة ، تسمح بتحرير الهواتف و الأجهزة الذكية من حاجتها الى بطائق اتصال SIM مادية للإستفادة من خدمات مختلف الشبكات الخلوية ، و ما يترتب عن ذلك من اشكاليات و عوائق.

تأتي تقنية eSIM في شكل شرائح SIM مدمجة بالأجهزة التي تدعمها ، و قد جاء الإصدار الأول منها محدود الدعم في الساعات الذكية و الحواسيب اللوحية و بعض أجهزة تتبع الرشاقة ، في حين جاء الإصدار الثاني منها داعما لكل الأجهزة تقريبا ، من بينها الهواتف الذكية .

عبر تقنية eSIM يمكن للأجهزة تخزين الملفات التعريفية لعدد من مزودي الخدمة في وقت واحد ، إلا أنها يمكن أن تستخدم واحدة فقط  كل مرة . كما يمكن من خلالها لشركات الإتصال إعادة ضبط إعدادات شرائح eSIM المدمجة بشكل مباشر لا سلكيا ، لجعلها صالحة للإستخدام على شبكاتها ، الشيء الذي يُعرف بعملية توفير بطائق Sim عن بعد Remote SIM Provisioning.

الأكثر من ذلك يمكن للأجهزة الداعمة لهذه التقنية أن تشارك رقم الهاتف الخاص بها أو حتى مختلف الخدمات التي تستفيد منها 3G/4G مع أجهزة أخرى لا يُشترط فيها أن تكون من نفس النوع . و لنأخذ كمثل على ذلك ساعة أبل الذكية من السلسلة الثالثة بتقنية LTE  التي تدعم تقنية eSIM ، و التي بإمكانها استخدام نفس رقم هاتف الأيفون ، الى جانب مختلف الخدمات و المزايا الملحقة به.

بإتاحة و توفير تقنية مثل eSIM ، صار بإمكان مختلف مصنعي الأجهزة الإلكترونية خاصة الذكية منها و شركات الإتصال و الأنترنت تجاوز كل الإشكاليات و العراقيل التي كانت تفرضها الحاجة الدائمة لبطائق الإتصال المادية SIM . فمثلا يمكن لمزودي الخدمات الإتصال الخلوية إعادة ضبط شرائح eSIM بشكل أوتوماتيكي عن بعد ، دون حاجة لتدخل من المستخدمين ، مما سيغنيهم عن كل تلك المشاكل المتعلقة بإستبدال البطائق و إعادة ضبط إعداداتها ، خاصة عندما يتعلق الأمر بالإستفادة من خدمات الأنترنت الخلوية 3G/4G .

كما أن الأجهزة التي تأتي مدمجة بشرائح eSIM توفر مساحة أكبر بداخلها مقارنة بتلك التي تستخدم بطائق SIM التقليدية ، الشيء الذي يساعد كثيرا الشركات المصنعة على تصميم و بناء أجهزة أصغر و أكثر فاعلية.


الهواتف و الأجهزة التي تدعم eSIM : جوجل بيكسل 2 و أجهزة أخرى

يأتي دعم تقنية eSIM في هواتف جوجل بيكسل 2 و بيكسل 2 XL بشكل محدود حاليا للمشتركين في مشروع جوجل Project Fi فقط .

لا تعتبر هواتف جوجل بيكسل الأولى من نوعها الداعمة لهذه التقنية ، فقد سبقتها الى ذلك ساعة سامسونج الذكية Gear S2 Classic 3G ، التي تم طرحها سنة 2016  ، و التي تعتبر أول الأجهزة الداعمة لمعيار eSIM بإصداره الأولي.

مواضيع ذات صلة :
+ كذبة الأنترنت المجاني عبر الأقمار الصناعية من خلال خدمة Outernet.
+ أدخل على شبكات واي فاي WiFi المحمية القريبة منك و احصل على أنترنت مجاني مع هذا التطبيق الفعال.
تعرف على Shodan أخطر محرك بحث على الأنترنت يستخدمه الهكر المحترفون.
ما هي تقنية eSIM ؟ و كيف تسمح لنا بالإستفادة من خدمات الإتصال و الأنترنت الخلوية 3G/4G بدون بطائق SIM ؟ Reviewed by Rachid Boulahfa on 10/09/2017 Rating: 5

ليست هناك تعليقات:

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.