أخبار الانترنت

فورماتيكا

اختراق انستغرام ! ثغرة تتسبب في تسريب بيانات شخصية لعدد من الحسابات المُوثقة

اكتشاف ثغرة في انستغرام تتسبب في الوصول الى أرقام هاتف و إيميلات... المستخدمين حتى المُوثق منها...
  في الأيام القليلة الماضية تم نشر تقرير على موقع Variety يكشف اختراق الحساب الرسمي للممثلة و المغنية الأمريكية "سيلينا جوميز"  على إنستغرام ، و التي تعتبر أحد اكثر الشخصيات المشهورة تتبعا على منصة التواصل الإجتماعية هذه ، حيث يتجاوز عدد متتبعيها 126m .

مواضيع ذات صلة :
+ إحذر ! تطبيق صراحه Sarahah يقوم بالسطو على أرقام الهواتف و الإيميلات من هاتفك دون إذنك.
+ الآن صار ممكنا تتبع و كشف سجل تاريخ تصفح أي مستخدم عن بعد حتى لو تم إخفاؤه أو حذفه.
+ هكر يكشف و ينشر مفتاح التشفير الخاص بشريحة المعالج الأمني لأجهزة أبل.

بالرغم من استعادة حساب انستغرام الخاص بسيلينا بعد و قد وجيز من اختراقه ، إلا أن صورا غبر لائقة لصديقها السابق مغني البوب الشهير Justin Beiber كانت على الحساب المخترق قد تم تسريبها و نشرها على شبكة الأنترنت . لتكشف بعد ذلك انستغرام عبر تصريح رسمي ان الهكر المخترقين قد قاموا بإستغلال ثغرة على مستوى واجهة برمجة التطبيقات API الخاصة بخدمات انستجرام مكنتهم من الوصول الى أرقام هاتف و إيميلات لعدد من الحسابات المُوثقة.

و لم تكشف انسغرام عدد المستخدمين الذي تأثروا بالثغرة  ، و اكتفت فقط بالقول انها بمجرد اكتشافها للثغرة عملت على اصلاجها و تحذير المستخدمين من اصحاب الحسابات ذات شارات التحقق الأكثر استهدافا.

كما أضافت انستغرام أيضا أن على المستخدمين اتخاذ الحيطة و الحذر من أي أنشطة غير اعتيادية  قد تؤثر سلبا على امن حساباتهم  . و فيما يخص الثغرة المكتشفة ، صرحت انستغرام انها تعتقد ان كل الحسابات مصابة بها ، غير أن الحسابات المُحققة تصدرت المشهد لأنها دائما ما تكون المستهدف الأول لأي عملية اختراق.

ثغرة انستغرام التي كلفت "سيلينا جوميز" عددا من صور صديقها الغير اللائقة تم اصلاحها ، إلا أنه من باب الحيطة و الحذر دعت إدارة انستجرام المستخدمين الى تغيير باسوردات حساباتهم  و تفعيل خاصية التأكد من الهوية عبر خطوتين لتأمينها بشكل أفضل.
اختراق انستغرام ! ثغرة تتسبب في تسريب بيانات شخصية لعدد من الحسابات المُوثقة Reviewed by Rachid Boulahfa on 9/01/2017 Rating: 5

ليست هناك تعليقات:

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.