أخبار الانترنت

فورماتيكا

مايكروسوفت تعتبر أن أغلب مستخدمي أنظمتها القديمة : ويندوز 7 ، 8 غير آمنين إن استمروا في فعل هذا

بالإستناد الى إحصائيات موثوقة، كشفت مايكروسوفت أن مستخدمي أنظمتها القديمة ويندوز 7 ، 8 غير آمنين و هم الأكثر عرضة لمختلف التهديدات بسبب طبيعة أنظمتهم التي تساعدهم على إهمال أمنهم....
من أكثر الأشياء إزعاجا و مدعاة للتشكي و التذمر لدى مستخدمي نظام ويندوز 10 منذ إطلاقه أول الأمر قبل سنوات هي تحديثاته التلقائية الإجبارية ، التي لا تعطي أي خيار لهم لا من حيث القبول أو الرفض ، حيث تعمل من خلالها مايكروسوفت على فرض تثبيت ترقيعاتها و تحسيناتها الأمنية بمنطق نحن أدرى بمصلحتكم . الشيء الذي لم يستسغه الكثيرون و اعتبروه أسوء الميزات الجديدة التي جائت بها مايكروسوفت على الإطلاق.

مواضيع ذات صلة :

تأكيدا على جدوى منطقها الأبوي هذا - نحن أدرى بمصلحتكم - أشارت مايكروسوفت مؤخرا بوضوح من خلال بعض احصائياتها الى خطر محدق يتهدد المستخدمين الذين لا زالوا يعملون على انظمتها القديمة ، مُرجعة ذلك الى كون أن أغلبهم لا يستخدمون أي مضاد فيروسات لحماية أنظمتهم من مختلف التهديدات التي تصاعدت و تيرتها في الآونة الأخيرة.
كما أرجعت مايكروسوفت أيضا سبب ارتفاع نسبة التهديدات على الأنظمة القديمة مثل ويندوز 7 ، 8 ، 8.1 الى حد اعتبارها أنها غير آمنة مقارنة بويندوز 10 بداية الى كون أغلبها غير محدّثة ثم لكونها لا تأتي مدمجة بأي مكافح فيروسات من أي نوع ، على عكس ويندوز 10 الذي يأتي مدمجا بمضاد الفيروسات Defender الذي يقوم بتفعيله و تحديثه بشكل افتراضي في حالة عدم وجود أي نظام حماية آخر مثبت عليه.

بالرغم من أن انظمة مثل ويندوز 8 و 8.1 تأتي هي الأخرى مدمجة بنظام الحماية Defender كما هو الحال في ويندوز 10 ، إلا أنه لا يُفعّل بشكل افتراضي أوتوماتيكي في حالة عدم وجود أي مضاد فيروسات آخر ، الشيء  الذي لا يقوم به المستخدمون كذلك بشكل يدوي ، نظرا لأن أغلبهم يعتبرون أن الأمر معقد شيءا ما عليهم ، أو أنهم لا يعرفون بوجوده من أصله.

وكنصيحة أخيرة : احرص دوما على تحديث برنامج مكافحة الفيروسات . فإن لم يفلح في رصد التهديدات الكبيرة و منعها ، أقلها سيمنع التهديدات الصغيرة ، و ما اكثرها.
مايكروسوفت تعتبر أن أغلب مستخدمي أنظمتها القديمة : ويندوز 7 ، 8 غير آمنين إن استمروا في فعل هذا Reviewed by Rachid Boulahfa on 8/24/2017 Rating: 5

ليست هناك تعليقات:

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.